على شبّاك حلمي

Folder: 
سرب يمام







  سرب يمام  ..                 سرب يمام                 سرب يمام











متكئة على شباك حلمي 00 وحدي مع وجيب قلبي 00 وهسهسات أوراق الحور قربي



وانسياب صوت أم كلثوم من بعيد في رائعتها - غريب على باب الرجاء طريح –



القمر في أوجه لي رقيب 00 وعبق زهرة الغاردينيا الذي أشتمه لأول مرة يهيمن على أنفاسي



وأهتف وسط ذهولي : رباه كيف لكل قواميس لغات العالم أن تصف عبق هذه الزهرة



أو تترجم مشاعري التي أحياها هذه اللحظات



حالة من الوجد والتوحد تجعلني أصلي بكل حواسي 00 ماظهر منها وما بطن : تبارك الخلاق 0



وحلمي يردد ترانيم صلاتي معي : (  كيف لمن عاش نشوة التوحد مع الطبيعة أن يعود ليعيش صراعاته مع نفسه



ومع أخيه  التي لا تنتهي-00  ويغرق أكثر فأكثر في دوامة ما يجب وما لا يجب



كيف لمن عرف غبطة تأمل واحدة أن يفكر في جدليات العقل )



لكن غلفاً كثيفة تحيط بالقلوب و تقصي الإنسان عن حقيقته الشفافة



ويمضي العمر وتزداد الغلف 00



وتتسع المسافة رويداً رويداً  بينه وبين نفسه 00 وأخيه 00 وخالقه



فتزيد غربته غربة

*ثناء درويش*












View ثناءدرويش's Full Portfolio