رحلة مع الحب

Folder: 
سرب يمام



  سرب يمام  ..                 سرب يمام                 سرب يمام











هناك00على ضفاف بحر الحب اللامحدود000الأزلي الأبدي اللامتناهي



وقفت أرقب التجليات في سكينة وصفاء 00وأحسست برغبة جامحة في



أن أرمي روحي بين أحضانه00وسمعت في صمته ضجيجاً يدعوني إلى



عناقه00إلى التلاشي في لجّته00والذوبان فيه0



خلعت عني ثيابي الّتي خاطتها لي أمي الطبيعة00ورميت عناصري الأربعة



رغم محاولتها منعي00لتبقيني في شراكها0



وخلال ثوان ليست بمقياس الزمن الأرضي00كنت أغتسل بمياههالشفّافة



من كل دنس بقي عالقاًبي00وعدت في الطهر كالبتول والعذراء0



أسلمت لموجه قيادي في رضى واستسلام لذيذين00فحملني بعيداً الىحيث



اللازمان00واللامكان 00 الى عوالم قرأت عنها وزارها خيالي00فإذا بها



تفوق الوصف والتعبير00



درت مع الأفلاك والمجرّات00وهوّمت مع الملائكة مسبّحة مقدّسة00بينما



كانت انوار البهجة والسعادة السرمديّة تغمر روحي0



ولم أرغب بالعودة إلى الشاطىء الّذي تركت00والثياب الّتي خلعت00



والعناصر الّتي رميت00لكن العودة كانت قراراًوقدراً الهياً 00لتستمر المجاهدة0



ياللعجب!!00لقد شفّت ثيابي ورقّت00وتصالحت عناصري المتنافرة00وتشابه



الجسد والروح-فتشاكل الأمر-



واحسست باضطراب في قلبي00تبعته سكينة00فقدراح بحر الحب اللامتناهي



يصب فيه00ليستحيل00القلب الفائض حبّاً00الى مرآة صافية00تعكس كل



الناطقة بحمد الله

*ثناء درويش*








View ثناءدرويش's Full Portfolio