الشمس لا عبّادها

Folder: 
قصة حب

 

 

كل قصائدي تندرج تحت اسم العشق الصوفي


و سألتهُ ذاتَ احتراقْ :

أيّ الورودِ أنا

تلك القدودُ المائساتُ

لشمسِها تشتاقْ

فتبسمتْ عيناهُ لي

حتى كأني

 ذبتُ من لهفِ العناقْ

لما رأيتهُ ناظراً

للشمسِ في رحبِ السما

فوق الطِباقْ


2015

View ثناءدرويش's Full Portfolio