لم يغب

 

 

من كان منكم أكثر عشقا مني لجوهر الألوهة..  فليرم قلبي بحجر


لا..  لم يغِبْ

لكنّهمْ

قد غيّبوهُ بالحُجُبْ

سدّوا المنافذَ كلّها

و رموا بضوئهِ قعرَ جُب

و تباكوا حينَ رجوعهم

لعنوا بإسمهِ غدرَ ذئبْ


لا لم يغبْ

لكنّهم

رسموهُ ما شاءُ الهوى

والحبّ مغلولُ اليدِ

طفلٌ وليدٌ ينتحبْ

حسبوهُ عرشاً في السما

جبرٌ و قهرٌ مرعبٌ

قد ضيّعوهُ بالكذبْ


عذراً فعذرٍ كلَّ ربْ

يا نائباً عن ذا الإله

و الدينُ إرثٌ مُكتسبْ

يا ممسكاً بزمامِنا

تحصي لنا أنفاسَنا

محنيّةٌ أعناقُنا

من ناركَ

تشوي بها هاماتِنا

و جلودُنا وشمٌ لذنبْ


لا .. لن تراني

ولن تراكَ عينُ قلبْ

ما أنت إلا خرافةٌ

جزمتْ  عقالَ عقولِنا

كسرتْ ظهورَ بياننا

لتظلّ في رفعٍ ونصبْ

إن كان كفراً ما انكتبْ

سمّي ثناءَهُ جاحدةْ

أسماؤك قبضُ يدِكْ

لغةُ الوعيدِ الواعدةْ

سأظلّ نفسي سائدةْ

و لغيرِ قلبي لم أُنِبْ



View ثناءدرويش's Full Portfolio