جوليا

 

 

من وحي اسم جوليا


تقولُ الحكايةْ

كانَ لجوليا

وجهٌ صبوحٌ

و شعرٌ طويلٌ


وعنقٌ تعالى

 يغارُ عليه

من فرطِ حُسنٍ

قطيعُ الوعولْ


فينفرُ عشقاً

من كلّ صوبٍ

ويهفو إليها

بتوقِ الوصولْ


وقالتْ كذلكَ

بأنها برزخُ

بين القلوبِ

وبين العقولْ


ومن طبع قلبي

يحبّ الحكايا

يصدّق فيها

الشعورَ النبيلْ


فأغمضتُ عيني

و سرتُ إليها

على هدي قلبي

ونور السبيلْ


وفاض جمالٌ

شهيّ التجلّي

فسبحانَ ربٍّ

يحبّ الجميل



View ثناءدرويش's Full Portfolio